عن كاتبكم   12 تعليق

قارئى العزيز،،،

لم يمض طويلاً على إتقانى للقراءة والكتابة حتى بدأْت بتدوين أحداث حياتى الهامة فى كشكول صغير، ثم سرعان ما تطورت تلك العادة إلى تسجيل ما يجول بخاطرى من أفكار خشية نسيانها.. أفكاراً غير محددة بمجال أو طبيعة معينة لكن لعل العامل الوحيد المشترك بينها هو تركيزها على قوانين عامة وليس أحداثاً عابرة، فتاريخ صلاحيتها لا ينتهى بعد سنة أو حتى عشر سنوات من كتابتها. وهى تتسع لتشمل كل ما تحت الشمس من مواضيع..

فترانى أتعامل مع الناس فألحظ طرق تفكيرهم وأتأمل فيهم وفى نفسى ما يؤثِّر فى طبائعنا محاولاً الغوص فى أغوار النفس البشرية. أشعر بالسعادة أحياناً والتعاسة أحياناً فأفكر فى الأسباب والوسائل المُثلى لتعظيم هذه وتلافى تلك. يستهوينى عالم السياسة والصراعات فأسعى لاستنباط القواعد التى يسير بها. أرى مؤامرات عالمية خدعت الملايين فأحاول التوصل للحقائق المستترة وراء الأكاذيب. أعانى الأمرّين من سنوات الدراسة وعُقم المناهج فأفكر فى كيفية تجنيب أجيال المسقبل تجربتى الأليمة. أَتابع أنباء الاقتصاد فأفكر فى طرق لتحسين الوضع القائم وأتساءل عما لو كان الأغنياء أناساً “طيبون” أم “أشرار”. أقرأ عن ممارسات الحكومات ونظم الحُكم فأصمم طرقاً أكفأ وأعدل لإدارة الدولة بما فى ذلك نظم الإنتخاب والضرائب والسجون. كذلك قرأت وتفكرت وتناقشت كثيراً فى الدين فكان لى العديد من الخواطر عنه. عشقت الحيوانات فتابعت الاكتشافات العلمية عنها ودونت ما له دلالة. سافرت لأمريكا ولاحظت التشابهات والاختلافات بيننا وبينهم فكان لها باب فى أوراقى. تعاملت مع المرأة فكان لها قسمها الخاص عن مدى أهميتها للرجل.. وخطورتها عليه. ذُهلت بتأثير الإعلام على أفكار الناس وتوجهاتهم فكان على قائمة إهتماماتى معرفة حيله كى لا أقع فى أفخاخه، كما تنبهت إلى خطورة الإندفاع مع تيار المعتقدات السائدة فى المجتمع قبل تقييمها

وباختصار فقد قمت تقريباً بتسجيل كل فكرة أو ملحوظة ذات قيمة جالت بخاطرى، وساهم فى تعقيد وتشابك تلك الأفكار إدمانى للقراءة والذى ورثته عن والدى

ومنذ مدة واتتنى رغبة مُلحة فى مشاركة أفكارى تلك مع الجميع، ووددت كثيراً فى معرفة ردود أفعال الناس.. هل ستتفق أم ستختلف معى؟ هل سيعجبهم ما كتبت لدرجة مشاركته مع الأهل والأصدقاء أم سيتجاهلونه تماما؟ فقمت بتنظيم بعض النقاط وبدأت بإرسالها كمقالات لمواقع الصحف ونشرها على المنتديات وتدوينها هنا حيث تجد جميع كتاباتى المُعلنة. وها نحن نخوض غمار التجربة..

حسام حربى

ملحوظة: ليس لدىّ حساب على أى شبكة إجتماعية إلا تويتر

Advertisements

Posted يوليو 23, 2011 by حسام حربى

12 responses to “عن كاتبكم

Subscribe to comments with RSS.

  1. أخي حسام حربي ..
    أشكر الصدفة وجوجل الذي أوصلاني لمدونتك التي أعتقد جازماً أنها رائعة وإن كنت أحتاج لمزيد من الوقت لأغوص في أعماقها ، ولاستمتع بجواهرها التي يبدو لي أنها نادرة وثمينة .
    قد أجد الرغبة في قول المزيد ، ولكن لن أسترسل ، فلن تضيف لك كلماتي الكثير ، لكني أقولها وبصدق ” كأني عثرت على كنز ” .
    تقبل ودي وتقديري .

  2. ايها المدون ..انا لاديني او بالاحرى لاادري..قرات كل مقالاتك و قد اعجبتني بالفعل بسبب النضر العميقة و الواضحة للحياة..لدلك اريد التواصل معك لاسالك بعض الاسالة ارسل لي رسالة عبر الفيسبوك omazigh ilyes

  3. جزيت خيرا على المجهود الجبار و عمق المواضيع التي تتميز بها المدونة,,سأكون سعيدا لو عالجت موضوع “الجمعيات الممولة من الخارج وخطرها على سيادة الدولة ” وشكرا

  4. والله راجل متميز وعقل جبار

    اخوك احمد

    مدونة أبودقة الشاملة http://abodaka20199.blogspot.com/

  5. التنبيهات: جيناتك هى قدَرك | «أَبْصِرْ» - مدونة حسام حربى

  6. السلام عليكم
    شكرا لشخصك احنا دائما محتاجين حد يخلينا نقعد نفكر شوية فى احوالنا بهدوء ومحتاجين حد عاقل مثقف ينورنا بافكاره لمساعدتنا لكى نفهم اكتر ونفكر احسن بصراحة مدونة اكتر من رائعة تخلى الواحد يحس انه لسه فيه ناس قلبها على بلدنا وعلينا شكرا لاهتمامك بمساعدتنا

    • إن كنت أستحق الشكر للكتابة فالقراء يستحقون شكراً أكبر للقراءة والتدبر، فالوعى لا يتحقق بلسان يتكلم دون أذن تسمع. أشكر لك ثناءك وأتمنى أن أظل عند حسن ظنكم

  7. كلام جميل….. كلام معقول ….. مقدرش اقول حاجة عنه

  8. السلام عليكم…
    سعدت بالتعرف على هذه المدونة الراقية وعلى شخصكم المحترم، وإن شاء الله من المتابعين لها ولكل جديد بها عبر إضافتها لقائمة المتابعة الخاصة بي على بلوجر وعبر خلاصات ال rss>
    تقبل خالص تحياتي واحترامي…

    • أشكر لك ثناءك الرقيق يا بهاء، سيسعدنى ويفيدنى قراءة المزيد من التعليقات حول تدويناتى. وسأتابع مدونتك ايضاً فور إضافتك لاشتراك بريدى (لتعذر متابعة المدونات الشخصية بالآر إس إس)

  9. جميل ان احنا نتناقش مع بعض لكن الحقيقة صعب ان الواحد يوصل لها ودة برضة راجع لاختلاف الزوايا كل انسان بيشوف الحقيقة من وجههت نظرة ومن منطلق مصلحتة لكن نرجع ونقول الاعلام دائما مضلل لمصلحة ناس تانية لكن برض فية ناس بتفكر وبتقد ر توصل للحقيقة

  10. انا معاك يا ريس …..اوافقك الرأى فى المشاركة على الاقل تنورنا بدل ضلمة الاعلام المصرى ايللى احنا عايشين فيها من ساعة ما اتولدنا حتى القناة الوحيده ايللى بتمدنا بالاخبار بيقولوا انها تمويل يهودى …..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: